أرقام رسمية صادمة حول التحرش الجنسي بالنساء في الأماكن العامة

-موقع بديل
2020-12-08T14:27:32+01:00
أخبار وطنية
-موقع بديل8 ديسمبر 2020
أرقام رسمية صادمة حول التحرش الجنسي بالنساء في الأماكن العامة

بديل.أنفو- كشف تقرير أخير للمندوبية السامية للتخطيط، أن التحرش الجنسي هو العنف الرئيسي الممارس ضد المرأة في الأماكن العامة.

وأوضحت المندوبية، في مذكرة لها حول العنف ضد النساء والفتيات إلى أن العنف الجنسي في الفضاء العام يمثل وحده 50 في المائة من جميع حالات العنف الجنسي التي تتعرض لها النساء، بغض النظر عن فضاءات العنف، و81 في المائة من العنف الجنسي الذي تتعرض له في الفضاءات غير الفضاء الزوجي.

وأضافت المذكرة أن العنف، وكيفما كان شكله، يؤثر بالخصوص على الفتيات والشابات من 15 إلى 24 سنة (22 في المائة)، والعازبات (27 في المائة)، والتلميذات والطالبات (36.5 في المائة)، والنساء ذوات التعليم العالي (23 في المائة)، والعاملات (23 في المائة).

وأبرزت أن من بين 12.6 في المائة من النساء اللواتي تعرضن للعنف في الأماكن العامة خلال الإثني عشر شهرا الماضية، كان 7.7 في المائة منهن ضحايا للعنف الجنسي، مقابل 4.9 في المائة كن ضحايا للعنف النفسي و3 في المائة للعنف الجسدي.

وأضاف التقرير، أن النساء الحضريات هن الأكثر عرضة للعنف بمختلف أشكاله، إذ يبلغ معدل انتشار العنف بالوسط الحضري 15.6 في المائة، أي ضعف النسبة المسجلة في الوسط القروي 7.1 في المائة.
كما أن 9.5 في المائة من النساء الحضريات كن ضحايا للعنف الجنسي، مقابل 4.2 في المائة بالوسط القروي، فيما تعرضت 3.8 في المائة من النساء الحضريات للعنف الجسدي 1.5 في المائة بالوسط القروي)، و6.2 في المائة منهن عانين من العنف النفسي (2.6في المائة بالوسط القروي).

وتابع تقرير المندوبية، أن العنف الجسدي أو الجنسي معا قد خلفا 12.2في المائة من الضحايا الحضريات مقابل 5.3 في المائة بالوسط القروي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض