“أزطا” تدرس القوانين الوطنية لحماية الحقوق اللغوية والثقافية الأمازيغية

موقع- بديل
2020-11-23T12:01:40+01:00
مختلفات
موقع- بديل23 نوفمبر 2020
“أزطا” تدرس القوانين الوطنية لحماية الحقوق اللغوية والثقافية الأمازيغية

بديل أنفو- سعيد فاتح/ نظمت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة-أزطا-  نهاية الأسبوع المنصرم، بمدينة الحاجب، يوما دراسيا حول البعد اللغوي والثقافي في السياسات العمومية للجماعات الترابية.

ويأتي تنظيم هذا اليوم الدراسي، الذي شارك فيه فاعلون مؤسساتيون، ومنتخبون محليون بالإضافة الى فاعلين سياسيين ومن المجتمع المدني والحركة الأمازيغية والمهتمين بقضايا الديمقراطية وحقوق الإنسان والأمازيغية، على أرضية مضامين القانون التنظيم 26-16 لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية والقانون التنظيمي 04-16 للمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية.

وتهدف أزطا، من خلال برنامج الايام الدراسية التي أطلقتها، في كل من مدن مراكش، زاكورة، سيدي سليمان، ضمن مشروع “القوانين الوطنية والحماية القانونية للحقوق اللغوية والثقافة الأمازيغية”، لتعزيز دينامية النقاش العمومي حول تفعيل وتتبع وتقييم أجوبة الدولة ذات الصلة بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض