“أساتذة التعاقد”: تدخل السلطة يُوحي بأن نساء ورجال التعليم مغضوب عليهم

موقع بديل-
2020-12-13T20:29:54+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل-13 ديسمبر 2020
“أساتذة التعاقد”: تدخل السلطة يُوحي بأن نساء ورجال التعليم مغضوب عليهم

ندّد فرع جهة الشرق لـ”تنسيقية الأساتذة الذين فُرض عليهم التعاقد”، بتدخل السلطة لتفريق احتجاجاتهم بمدينة “جرسيف”، والذي وصفه بـ”التدخل القمعي الوحشي”، محملا الدولة مسؤولية الحالة الصحية للأستاذات والأساتذة الذين أصيبوا خلال التدخل.

واعتبر الفرع في بيان، توصّل “بديل.أنفو” بنسخة منه، أن الأسلوب الذي تدخلت بها السلطات، يضرب حق الإنسان في الكرامة والعيش الكريم والتعبير عن الرفض بطريقة حضارية بعرض الحائط، ويُوحي بـ”أن رجال ونساء التعليم مغضوب عليهم بشكل ممنهج”.

وقال بيان فرع التنسيقية إن الغاية من نزولهم للاحتجاج بالتزامن مع وجود “وزير التعليم” بالمدينة، هي إيصال صوتهم والمعاناة والمشاكل التي يعيشونها في وضعيتهم المهنية.

وأوضح البيان أن نزولهم كان بغرض التعبير عن رفض التعاقد، والتنديد بتنزيل بنود الخوصصة والاستمرار في تفكيك التعليم العمومي وتعميم الهشاشة، والتنديد بتجميد الترقية وبحرمان الأساتذة من الحركة الوطنية.

ويرى فرع التنسيقية أن الدولة المغربية تفضح شعاراتها المزيفة حول حقوق الإنسان بنفسها، من خلال، وبتعبير البيان: “تسليط الآلة القمعية المادية على شرفاء هذا البلد من الأستاذات والأساتذة بعدما استتنفذت كل آلياتها الأيديولوجية والقانونية لإقناع الجماهير الأستاذية بالخنوع للبنود التخريبية المجهزة على حقوق الشغيلة التعليمية”.

وكانت القوات العمومية قد تدخلت يوم أمس السبت الـ12 دجنبر الجاري، لتفريق شكل احتجاجي أمام مقر العمالة بـ”جرسيف”، دعا له فرع “التنسيقية الوطنية الذين فرض عليهم التعاقد” بجهة الشرق، والنقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض