“أمازيغيو” ٱيت ملول يوضحون حقيقة تعويض العلم الوطني بالراية الأمازيغية

موقع بديل-
2021-01-15T11:44:49+01:00
أخبار جهوية
موقع بديل-15 يناير 2021
“أمازيغيو” ٱيت ملول يوضحون حقيقة تعويض العلم الوطني بالراية الأمازيغية

نفت الحركة الثقافية الأمازيغية، موقع القطب الجامعي أيت ملول-أزرو، صحة أن يكون أحد من أعضائها قد أقدم على إنزال العلم الوطني من فوق بناية بالقطب، قيل إنها الإدارة، مشيرة إلى أن المكان الذي وُضعت فيه الراية الأمازيغية كان فارغا من قبل.

وأكدت “الحركة” في بيان، توصّل موقع “بديل” بنسخة منه، أنها تملك عدداً من الصوّر التي تبيّن ذلك، منها صوّر تم نشرها، حسب البيان، في المنصة الإلكترونية الرسمية لإحدى الكليات بالقطب قبل الـ13 من يناير الجاري بأيام.

وذكر المصدر ذاته، أن العلمين ليس لهما نفس الدرجة، وليست لهما نفس الرمزية، موضحة أن العلم الوطني هو رمز سياسي لدولة قائمة واقعيا، والعلم الأمازيغي رمز “هوياتي وثقافي لوطن وشعب ممتد متجاوز للخريطة الجيوسياسية التي فرضتها وخلفتها الاستعمارات المتوالية على شمال إفريقيا”، بتعبير البيان.

وجدير بالأهمية أن نشطاء مقربين من الحركة الثقافية الأمازيغية -موقع أزرو، وطلبة يدرسون بالقطب الجامعي ٱيت ملول الذي يضم عددا من الكليات، كانوا قد أكدوا لموقع “بديل” في وقت سابق، صحة رفع الراية الأمازيغية فوق سطح “BLOC C”، وأشار الطلبة أن هذا الأخير ليس مقرا للإدارة، مما يعني استبعاد فكرة إنزال العلم الوطني، وتنصيب الراية الأمازيغية مكانه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض