الأزمي يتهم منيب بـ”تجييش” رفاقها ضد شركة تدبير مواقف السيارات

-موقع بديل
2021-01-09T19:18:54+01:00
مختلفات
-موقع بديل9 يناير 2021
الأزمي يتهم منيب بـ”تجييش” رفاقها ضد شركة تدبير مواقف السيارات

أيوب الخياطي- اتهم إدريس الأزمي رئيس مجلس جماعة فاس، يوم الجمعة 8 يناير الجاري الأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد، نبيلة منيب، بتجييش مناضليها ضد شركة التدبير المفوض لمواقف السيارات “فاس بركينك”، وتشويه المشروع دون عِلمٍ بالمعطيات.

وكشف الأزمي في بث مباشر على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” أن الأمينة العامة كان يجب عليها الحدِيث على مشروع “الباركينك” قبل سنوات عندما كان حديث الساعة وفيه ابتزاز.

واسترسل “البعض اليوم يثبت أنه غبي في وقت فيه العالم كله ذكي، خصوصا عندما يتحدث الشخص على أن كورونا مؤامرة” في إشارة إلى تصريح سابق لمنيب.

وزاد الأزمي “الأمينة العامة قالت فاس كانت ذكية عندما كان العالم غبيا، وسأقول لك أن فاس ذكية وأهلها أذكياء، وليسوا في حاجة لأن تتدخلي وتذكريهم بالماضي”.

وقال “الزعماء لا يبنون معاركهم على معطيات وهمية يقدمها لهم مريدوهم.. الزعماء من يؤطرون”.

الشركات الوطنية أولى بالأجنبية

وكانت نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد، قد انتقدت في تصريح سابق تسليع مجلس جماعة فاس لخدمة موقف السيارات.

وقالت منيب في فيديو نشرته على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” إن المجلس الجماعي بفاس بدل الاهتمام بالشأن المحلي، والعمل على تسهيل الحياة على المواطنين، فإنها تقوم بتسليع خدمات مواقف السيارات.

وأضافت “الأولوية للشركات الوطنية والمحلية، وليست الأجنبية التي تريد جمع المعطيات على المواطنين”.

وأبرزت “فاس كانت ذكية عندما كان العالم غبيا، وكانت توجد فيها أعرق الجامعات -جامعة القرويين-” وتساءلت كيف وصلت فاس إلى هذه الحالة؟”

واسترسلت “أنظروا المدن المتقدمة برشلونة تستثمر أموال الباركينك في الخدمات العمومية”.

مطالب بدفتر التحملات

و كانت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية بفاس، قد عبَّرت في بيان سابق لها عن رفضها لصفقة تدبير مواقف السيارات، التي استفادت منها شركة إيطالية فرنسية، لتضمينها لتسعيرة مرتفعة، مع غرامات وحجز للسيارة في حال عدم الآداء.

واستنكرت شبيبة منيب في بيان توصل به موقع “بديل.أنفو” أن الصفقة ستحرم الحراس الحاليين من مصدر رزقهم، ما سيعرض عشرات العائلات إلى التشرد، مطالبة بإدماجهم في الشركة نائلة الصفقة.

ودعت “حشدت” فاس، السلطات المحلية، والمجالس المنتخبة إلى التفاعل مع ملاحظات المواطنات والمواطنين فيما يخص هاته الصفقة، وكذا مد كل الفعاليات السياسية والشبيبية والحقوقية والمدنية بدفتر التحملات وتوفير كل تفاصيل الصفقة لوسائل الإعلام المكتوبة والإلكترونية حتى يتمكن الجميع من الاطلاع عليها.

وجددت تأكيدها على ضرورة فتح حوار مفتوح بالمدينة تشارك فيه جميع الأطراف من أجل إيجاد حل جذري لمشكل موقف السيارات بطريقة تضمن تسييرا وتدبيرا يراعي إكراهات المجلس الجماعي والوضعية المالية للساكنة، مناشدة ساكنة فاس إلى توحيد صفوفها دفاعا عن مطالبها المشروعة والعادلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض