الحسيمة..رفض إجراءات فرضتها السلطات المحلية

بديل أنفو
2020-11-08T06:41:10+01:00
أخبار وطنية
بديل أنفو1 نوفمبر 2020
الحسيمة..رفض إجراءات فرضتها السلطات المحلية

رفض أرباب المقاهي والمطاعم بالحسيمة، القرار الأخير الذي فرضته السلطات المحلية بمنع التجوال ابتداء من الساعة التاسعة مساء، بسبب التدابير الوقائية الجديدة للحد من انتشار فيروس كورونا في المدينة، وطالبت بتمديده إلى غاية 11 مساء.

ونبهت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بمنارة المتوسط، في بيان لها، توصل موقع ” بديل” بنسخة منه، من إغراق القطاع بإجراءات ستقضي نهائيا على الانتعاش البطيء الذي بدأ يعرفه، وبالتالي التسبب في الإفلاس.

واستغربت الجمعية من عدم إشراك السلطات في إصدار قرارات تهم القطاع، والتجاهل لمراسلات الجمعية وملتمساتها.

وأكد البيان ذاته، أن البت التلفزي لا يؤثر على احترام مهنيي القطاع ورواده، وكذا الإجراءات الاحترازية من تعقيم ووضع الكمامات واحترام مسافة الأمان بين الطاولات.

وكانت السلطات المحلية قد شددت تدابير الوقاية من “كوفيد-19” بتاريخ 30 أكتوبر الماضي، على إثر تدهور الوضعية الوبائية في الإقليم، مع اعتماد اجراءات احترازية استثنائية ابتداء من يوم الأحد 1 نونبر الجاري ابتداء من الساعة التاسعة مساء.

وبحسب بيان الجمعية، فقد أعادت هذه الاجراءات العمل بالرخص الاستثنائية للتنقل من وإلى تراب العمالة، مع إخضاع الدخول والخروج من وإلى مدينة الحسيمة إلى رخص استثنائية مسلمة من طرف السلطات المحلية.

كما قررت لجنة التتبع إغلاق جميع المحلات التجارية والمهنية والخدماتية والمقاهي والمطاعم على الساعة التاسعة ليلا مع التشديد على منع البث التلفزيوني بها .

وأيضا، منع التجوال من الساعة التاسعة ليلا الى غاية الساعة السادسة صباحا ، مع إغلاق الساحات والحدائق العمومية والقاعات الرياضية المغطاة وملاعب القرب .

وأكد البيان ذاته، على اعتماد الحجر الصحي التام لأفراد العائلات القاطنين مع شخص مصاب، فضلا عن منع التجمعات العمومية لأكثر من عشر أشخاص .

وتقرر أيضا منع الأعراس ومراسيم الجنائز والماتم وكل التجمعات العائلية بكل اصنافها مع حث جميع المؤسسات على اعتماد العمل عن بعد .

ويضيف البيان أن هذه الإجراءات ستبقى سارية المفعول إلى حين تحسن مؤشر الوضعية الوبائية على صعيد نفوذ عمالة إقليم الحسيمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض