إذن: انت مع اسرائيل = انت لم تعد دولة راعية للإرهاب
هنا تتضح الالعوبة الوسخة التي تقوم بها بعض الدول
اننا حقا نرتكب خطأ فادحا بإعطاء هؤلاء ما يريدون و تقويتهم، سندفع الثمن غاليا، فمن يضن ان اسرائيل ومعاونيها سيتوقفون بعد تطبيع الكل فهو واهم و لا يعرف الكثير عنهم، سنندم.