بعد فاجعة طنجة.. نقابيات “البيجيدي” يطالبن الحكومة بتقوية جهاز تفتيش الشغل

موقع بديل-
2021-02-09T14:02:37+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل-9 فبراير 2021
بعد فاجعة طنجة.. نقابيات “البيجيدي” يطالبن الحكومة بتقوية جهاز تفتيش الشغل

طالبت “اللجنة المركزية للعمل النسائي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب”، الحكومة المغربية بضرورة الانكباب على ورش تفتيش الشغل ومراجعة إطاره القانوني لتقوية اختصاصاته وقدرته على التتبع والمراقبة وتمكينه من الإمكانيات المادية والبشرية المؤهلة للاضطلاع بمهامه.

وجاء ذلك في بيان للجنة النسائية التابعة للذراع النقابي لحزب العدالة والتنمية، الصادر على خلفية الحادثة التي وقعت يوم الإثنين الـ8 من فبراير الجاري.

واستنكرت “اللجنة” سياسة غض الطرف التي تعتمدها السلطات في عدد من المناطق تجاه خرق القانون والسماح بالنشاط الاعتيادي للعاملات في وحدات توصف بالسرية.

ودعت “اللجنة” ما أسمته بـ”الجهات المختصة” إلى فتح تحقيق نزيه يكشف المسؤوليات ويرتب الآثار القانونية اللازمة، إنصافا للموتى وذويهم وردعا للبقية ممن لازالوا يخرقون القوانين في عالم الشغل.

يُشار إلى أن المشرع المغربي أوكل إلى مفتشي الشغل عدة مهام منها المتعلقة بالرقابة وتطبيق القانون، ومنها المتعلقة بالإدارة، ومنها المتعلقة بالمصالحة في نزاعات الشغل، وهو ما ينتقده فقهاء القانون، ويعتبرونه عبئا على المفتشين، وإبعادا لهم عن المهمة الرئيسية التي هي مراقبة تطبيق القانون.

وبالإضافة إلى ذلك فإن عدد المفتشين على مستوى التراب الوطني قليل جدا، مما يعني أن “مؤسسة التفتيش” يصعب عليها أن تؤدي مهمتها الرقابية على أكمل وجه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض