بنعبد الله: التنسيق الأمني بين إسرائيل والمغرب ليس بجديد.. والتطبيع يخدم القضية الفلسطينية

-موقع بديل
2020-12-11T13:31:09+01:00
أخبار وطنية
-موقع بديل11 ديسمبر 2020
بنعبد الله: التنسيق الأمني بين إسرائيل والمغرب ليس بجديد.. والتطبيع يخدم القضية الفلسطينية

أيوب الخياطي- أكد نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية، يوم الجمعة 11 دجنبر الجاري، أن اتصالات المصالح الأمنية مع نظيرتها الإسرائيلية، والتنسيق فيما بينها كانت موجودة، خاصة في مواجهة التحديات الإرهابية، وقد يستفيد المغرب من إسرائيل على المستوى التكنولوجي والعلمي.

وقال بنعبد الله خلال بث مباشر على صفحة الحزب بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” إن موقف المغرب واضح من القضية الفلسطينية، إذ أنه متشبت بقيام دولة فلسطين في حدود 1967، وفي نفس الوقت قام بالتطبيع مع إسرائيل من أجل خدمة القضية الفلسطينية.

واعتبر أن المغرب كان شديد الحرص على الاتصال بالرئيس الفلسطيني محمود عباس بالموازاة مع الاتصال بالرئيس الأمريكي.

وأوضح بنعبد الله أن خطوة التطبيع ستمكن اليهود المغاربة المقيمين في إسرائيل من زيارة الزوايا وإقامة الطقوس في بلدهم الأم المغرب.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض