تنظيمات أمازيغية تثمن قرار اعتراف الولايات المتحدة بالصحراء

-موقع بديل
2020-12-20T14:47:23+01:00
أخبار وطنية
-موقع بديل20 ديسمبر 2020
تنظيمات أمازيغية تثمن قرار اعتراف الولايات المتحدة بالصحراء

خالد بوخش- ثمنت تنظيمات أمازيغية اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية الذي سبقه فتح العديد من الدول لقنصلياتها بالصحراء.

و كشف التنظيمات في بيان مشترك توصل موقع “بديل.أنفو” بنسخة منه؛ أن هذا الاعتراف مكسب وتطور هام يؤذن باقتراب الحل السياسي النهائي لهذه القضية التي ظلت على مدى عقود بمثابة المشروع الجيوـ سياسي الهادف لمحاصرة المغرب وإضعافه وقطعه عن عمقه الأمازيغي والافريقي التاريخي الذي أسسه عبر قرون طويلة من ماضيه.

و أضاف البيان أن “تقزيم الحدث التاريخي المتعلق بالصحراء المغربية لحساب قضايا أخرى قومية أو دينية، قد استجاب دائما لإيديولوجيات أجنبية عن السياق المغربي”.

و أبرزت البيان ذاته، أن قرار المغرب إعادة علاقاته الدبلوماسية العلنية مع إسرائيل أنه ” موقف سياسي متوازن؛ ينبغي تثمينه و دعمه وطنيا و دوليا دون التخلي عن عدالة القضية الفلسطينية ، ضمانا لحقوق الجالية المغربية اليهودية بإسرائيل التي حافظت على علاقاتها القوية ببلدها الأصلي، وعلى ثقافتها المغربية الأصيلة”.

ودعا البيان ذاته إلى إطلاق سراح معتقلي الرأي والتظاهر السلمي وعلى رأسهم معتقلي حراك الريف. واحترام الدولة لجميع التزاماتها في مجال حقوق الإنسان”. و “مباشرة عملية الإصلاح الديمقراطي الشامل ومحاربة الفساد لضمان التنمية الدائمة والتوزيع العادل للثروة و السلطة و الشراكة في القيم”.

كما دعا في السياق نفسه “بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية لاجتثاث سوء الفهم الحضاري لهوية الشعب المغربي وفي عمقها الأمازيغية وباقي المكونات الأخرى كالثقافة العبرية والحسانية”.

وأيضا إلى حل “اشكالية ملكية الأرض الذي تعاني منه مختلف المناطق والساكنة الأمازيغية حيث تجريد السكان من ممتلكاتهم وأراضيهم والتراجع عن مخطط “تحديد الملك الغابوي” الذي نجمت عنه مظالم كثيرة، واعتماد مقاربة تشاركية في وضع القوانين المتعلقة بالرعي واستغلال الثروات”.

وشدد البيان، على ضرورة قيام التنظيميات والتنسيقيات الأمازيغية “بمراجعة شاملة لمرجعياتها الفكرية والإيديولوجية ولطريقتها في ممارسة العمل السياسي، وذلك باعتماد الفكر المغربي وتراثه وقيمه الثقافية الإيجابية والمشبعة بالنزعة الإنسية، والابتعاد عن الإيديولوجيات الاستيعابية والهدامة التي كان لها على بلدان عديدة أوخم العواقب”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض