جثة حارس مدرسة مولاي يوسف تستنفر سلطات طنجة

موقع بديل
2020-11-08T07:36:49+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل25 أكتوبر 2020
جثة حارس مدرسة مولاي يوسف تستنفر سلطات طنجة

متابعة: يوسف الوهابي العلمي

عثراليوم الأحد 25 أكثوبر الجاري، على جثة خمسيني داخل المؤسسة التعليمية مولاي يوسف الإبتدائية بحي بئر الشفاء بمنطقة بني مكادة بطنجة.
وحسب مصادر من عين المكان، بأن الهالك، (عبد الواحد) البالغ من العمر 55 سنة، الذي يشتغل كحارس بذات المؤسسة التعليمية المذكورة، عثر عليه من طرف المسؤولين عنه جثة هامدة .
وأضافت المصادر ذاتها أن جثة الهالك لا تبدو عليها آثار ضرب أو تعذيب، ؛ في حين لم تستبعد وفاته نتيجة سكتة قلبية.
وفور إشعارها بالحادث ، انتقلت السلطة المحلية وعناصر الشرطة القضائية والعلمية إلى المكان لفتح تحقيق في ملابسات الوفاة، ولمعاينة الجثة ثم إيداعها مستودع الأموات بمستشفى المدينة، في انتظار تعليمات النيابة العامة المختصة لإخضاعها للتشريح الطبي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض