دين الخزينة على أبواب 76%.. وبنشعبون: ذلك لن يؤثر على استدامة الدين

موقع بديل-
2020-12-05T10:05:46+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل-5 ديسمبر 2020
دين الخزينة على أبواب 76%.. وبنشعبون: ذلك لن يؤثر على استدامة الدين

يُرتقب أن يرتفع مؤشر دين الخزينة بالنسبة للناتج الداخلي الخام، ويصل مع نهاية السنة الجارية إلى 76 في المئة، وفي هذا السياق قال محمد بن شعبون، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، إن ذلك لن يكون له تأثير كبير على استدامة الدين.

وأشار بن شعبون، أثناء المناقشة العامة لمشروع قانون المالية لسنة 2021، يوم أمس الـ4 دجنبر الجاري، بمجلس النواب، إلى أن هذا الارتفاع  يعتبر نتيجة حتمية للظرفية الصحية والاقتصادية الغير المسبوقة، معتبرا أن معظم دول العالم تعيش ذلك.

ويرى أن ذلك لن يؤثر تأثيرا كبيرا على استدامة الدين، على اعتبار أن البنية الحالية للدين بنية سليمة وتتيح هوامشا أكبر، إضافة إلى أن مؤشرات التكلفة والمخاطر الخاصة به تبقى في مستويات آمنة ومتحكم فيها.

وأكد على الحكومة منخرطة في مسار تقليص عجز الميزانية، قصد التحكم تدريجيا في مستويات تطور حجم مديونية الخزينة، ولأجل الحفاظ على استمرارية قدرة المغرب على تحمل الدين.

وأشار إلى أن عجز الميزانية للسنة الجارية سيصل إلى ما يناهز 7.5 بالمائة من الناتج الداخلي الخام مقارنة مع المستوى المقدر أوليا في 3.5 بالمائة، مما سيؤدي إلى ارتفاع حجم حاجيات الخزينة مقارنة بتوقعات قانون المالية لسنة 2020

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض