فرنسا تُغلق تسعة مساجد

موقع بديل-
2021-01-16T18:25:30+01:00
أخبار دولية
موقع بديل-16 يناير 2021
فرنسا تُغلق تسعة مساجد

أعلن جيرالد دارمان، وزير الداخلية الفرنسي، يوم الجمعة الـ15 من يناير الجاري، عن إغلاق 9 قاعات صلاة ومساجد في الأسابيع الأخيرة بفرنسا.

وقال دارمان في تغريدة على “تويتر” إن تسعة دور عبادة، أُغلقت بعدما تمت مراقبتها بشكل خاص بطلب منه، وبناء على تعليمات من الرئيس إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء الذي طالب بـ”إجراءات حازمة ضد النزعة الانفصالية الإسلامية”.

وأُغلقت 8 مساجد لأسباب إدارية؛ خمسة منها لعدم امتثالها لمعايير السلامة، بينما تم إغلاق ثلاثة مساجد أخرى لأسباب مختلفة، بالإضافة إلى غلق مسجد “بانتان”، منذ نونبر، ويستمر الإغلاق لمدة ستة أشهر، نظرا لنشر مقطع فيديو على صفحته في فيسبوك، يندد بـ”عرض المعلم صموئيل باتي قبل اغتياله”، حسب وسائل إعلام دولية.

وكان دارمانان قد أعلن في الـ2 من دجنبر الماضي، عن عمل واسع النطاق وإجراءات مراقبة تستهدف “76 مسجدا”. وفي الإجمال نفذت “34 عملية مراقبة” في الأسابيع الأخيرة في دور عبادة إسلامية.

وذكر دارمانان، حسب وسائل إعلام دولية، أن بإمكانهم “إرباك الأئمة الذين أدلوا بتصريحات تتعارض مع قيم الجمهورية، أو لديهم تمويل مشكوك فيه أو أخطاء في قنوات اليوتيوب”، مشيرا إلى أن ماكرون طلب منه “حل جمعيات إسلامية جديدة”.

ويُقَدّم مشروع قانون “تعزيز احترام مبادئ الجمهورية”، الذي يسمى أيضا قانون مناهضة الانفصالية، إلى النواب اعتبارا من الإثنين ليتناقشوا حوله في لجنة خاصة بالجمعية الوطنية قبل عرضه في جلسة عامة اعتبارا من الأول من شهر فبراير.

واجتمع وزير الداخلية صباح السبت 16 يناير، مع مسؤولين من التيارات الثلاثة الأساسية ضمن المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية في محاولة لتهدئة الانقسامات بينهم حول مشروع  إصلاح الإسلام في فرنسا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض