جماعة العدل والإحسان هي التي طالبت بفتح تحقيق جدي وعاجل في فاجعة سقوط منازل .والتقصير في أداء المهام والعبث بمدينة تمثل القلب النابض لاقتصاد هذا الوطن.