كورونا توقف الحياة في “هوليود المغرب”

-موقع بديل
2020-12-18T21:40:52+01:00
أخبار جهوية
-موقع بديل18 ديسمبر 2020
كورونا توقف الحياة في “هوليود المغرب”

خالد بوخش- انطفأت الحياة في ورزازات على حين غرة وأصبحت الأجواء مقلقة، فتجمد الدم في عروق دروبها و قصورها الأثرية الأصيلة كقصرها الأثري «قصر آيت بن حدو» الذي يعتبر معلمة أثرية خالدة اعتبرتها اليونسيكو منذ 1987 تراثا إنسانيا خالدا. هذا الانقطاع المفاجئ للسياحة بالمنطقة إثر جائحة كورونا انعكس سلبا على المعيشة اليومية للسكان.

شددنا الرحال إلى مدينة ورززات و نواحيها لاستجلاء الوضع الاجتماعي والاقتصادي للساكنة التي كان مورد رزقها الأساسي السياحة فوجدنا الوضع مريرا بمجرد مجيء سائح من عالم المجهريات بدون استئذان ولا حجز مسبق تحت مسمى فيروس كورونا. هذه الزيارة غير المرغوبة كانت وحدها كفيلة بطرد جحافل السياح الآدميين الذين يزورون القصبة بالآلاف.

و أثناء المقابلات صدمنا من شهادات وتصريحات مستقاة باللغة الأمازيغية من بعض أرباب العمل، والمستخدمين، وفاعلين جمعويين، ومواطنين بخصوص الوضع الاجتماعي للساكنة، بسبب حجم المشاكل التي تعيشها المنطقة.

IMG 20201218 WA0033 - موقع بديل

لا أحد أخذ أزمة كورونا بجدية

كانت المقابلة الأولى مع الحسين بولقيل، رئيس جمعية الآباء في مدرسة أيت بن حدو بجماعة أيت زينب وهو كذلك جمعوي و صاحب دار ضيافة.

وبعد الاستفاضة في مستجدات الأزمة، عبر عن أسفه لما آل إليه الوضع في منطقة أيت بن حدو بالقول ”لا أحد من المسؤولين على القطاع بالمنطقة أخذ الأمور بالجدية اللازمة”، ثم استطرد قائلا بلهجة يائسة بعد التفاعل معه ”حتى أبناء المنطقة ينقصهم تكوين و وعي جمعوي” فيما يخص الدفع بعجلة التنمية.

وبنبرة غاضبة أكد الحسين آيت محمد صاحب مطعم ومخيم وفاعل جمعوي، أن التواصل المزعوم من طرف المسؤولين يظل ذرا للرماد في العيون في غياب أي تواصل حقيقي وفعلي من المسؤولين على القطاع السياحي بالمنطقة مشيرا تحديدا لمندوبية السياحة التي لم تحرك ساكنا لحد الآن حسب قوله.

و استطرد بصوت مخذول ”لا وجود ليد مسؤولة تنقذ الساكنة من هول الأزمة”، وأضاف قائلا بخصوص الدعم أن هناك عراقيل شكلية وغامضة في تصنيف الفنادق حيث أن الفنادق المصنفة هي فقط من استفاد مستخدموها من الدعم، موضحا أن هذا ضد توجيهات الدولة التي توصي بدعم المقاولات الصغرى والمتوسطة في المنطقة.

و أضاف أن هذا التصنيف كان المراد منه فقط خفض أعداد المستفيدين علما أن جميع المستخدمين يقومون بنفس المهام والواجبات فما ذنب غير المستفيدين إذا كان الفندق الذي يعملون به غير مصنف.

وأبرز المتحدث، أن المسؤولية فيما وقع مسؤولية مشتركة ما بين وزارة التشغيل ومندوبية السياحة وليست مسؤولية أرباب العمل، كما أوضح شخص فضل عدم ذكر اسمه أن معايير التصنيف تشوبها الزبونية والمحسوبية.

IMG 20201218 WA0032 - موقع بديل

دعم الحكومة غير كاف

وأكد المستخدم حسن آيت عبد الكريم أن الحكومة قامت بمجهود لدعم المستخدمين إلا أنه يبقى ضئيلا جدا، و أن الحكومة مطالبة بالدعم، وهو ليس صدقة بل واجب، لأن الحكومة تستفيد من الضرائب منذ سنين طويلة ولكنها تتهرب من المسؤولية.

و قال “إن عقلية التمييز والزبونية ما زالت تنخر الكثير من العقليات مع الأسف”.

‏وفي المقابل أكد محمد آيت واحي مستخدم في فندق أن مرارته مضاعفة، الأولى أنه تضرر من الجائحة ودعم الحكومة لم يكن كافيا.. ثم أن الأغرب والأكثر خطورة أنه حتى الدعم لم يعد يتقاضاه بسبب الفعل الانتقامي من رب العمل الذي طرده بدون سبب حسب قوله، ودون تسجيله في الضمان الاجتماعي للاستفادة من الدعم كباقي المستخدمين علما أن تسجيله لا يضر رب العمل في شيء، وفي اتصالنا برب العمل هاتفيا قال أن المعني بالأمر انقضت عقدة عمله و”اللايعاونو”.

الخطط الاستباقية للأزمات باتت ضرورية

وقال المستشار الجماعي حجوب باش إن هناك تأثيرا سلبيا كبيرا للأزمة خصوصا على دوار أيت بن حدو مركز وقاطرة ورافعة المهنيين وأرباب الفنادق والمرشدين والمستخدمين في جميع نواحي المنطقة.

وأردف في حديثه: “أن هذه الأزمة الصحية لها بعض الإيجابيات حيث لقنتنا درسا مفاده أن الخطط الاستباقية للأزمات أصبحت ضرورة ملحة وطنيا كما نبهتنا إلى ضرورة عدم الاعتماد فقط على السياحة في المنطقة وإيجاد بدائل أخرى”.

‏و بعد سؤاله عن كيفية تدبير الأزمة استطرد قائلا أنه ولله الحمد عادت الثقافة الأمازيغية المغربية الأصيلة للظهور على السطح الموسومة دائما بالتضامن والتكافل الاجتماعي بين عناصر المجتمع مما قلص من تأثير الأزمة بشكل كبير.

وثمن المستشار الجماعي مبادرة الملك محمد السادس في جعل اللقاح مجانيا لجميع المواطنين وأوصى المواطنين بأخذ اللقاح حماية لأنفسهم ولعودة الحياة إلى مجراها الطبيعي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض