“مؤسسة مدنية”: الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء انتصار تاريخي

موقع بديل-
2020-12-19T23:32:22+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل-19 ديسمبر 2020
“مؤسسة مدنية”: الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء انتصار تاريخي

اعتبرت مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة أن الاعتراف الأمريكي الرسمي بسيادة المغرب على كامل أقاليمه الجنوبية، (اعتبرته) انتصارا تاريخيا حققته الديبلوماسية المغربية تحت قيادة الملك، مشيرة، في بيان توصل موقع “بديل” بنسخة منه، إلى أنه “يشكل لحظة فارقة وإيجابية في مسار النزاع المفتعل حول وحدتنا الترابية”.

وأشاد البيان من جانب آخر بـ”قرار المغرب القاضي باستئناف العلاقات الدبلوماسية المغربية-الإسرائيلية”.

وترى المؤسسة أن هذا القرار لا يمس نهائيا بـ”الالتزام الدائم والموصول للمغرب في الدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية وانخراطه البناء من أجل سلام دائم بالشرق الأوسط يضمن حلا قائما على دولتين تعيشان جنبا إلى جنب في أمن وسلام”.

وقالت إن قرار استئناف العلاقات مع “إسرائيل”: “يرتبط من جهة بالدور التاريخي، الذي ما فتئ يقوم به المغرب في التقريب بين شعوب المنطقة ودعم الأمن والاستقرار، ومن جهة أخرى الروابط الخاصة التي تجمع الجالية اليهودية من أصل مغربي، بمن فيهم المتواجدون بإسرائيل بشخص جلالة الملك”.

وأشارت أن هذه الروابط التاريخية مؤطرة بـ”مؤسسة إمارة المؤمنين، وبالتنصيص الدستوري على الرافد اليهودي، كمقوم من مقومات الثقافة والحضارة المغربية”.

وختمت المؤسسة بيانها بتثمينها واعتزازها بمجهودات الملك وبنضاله وحكمته المتبصرة وصموده من أجل الدفاع عن الوحدة الترابية، التي ظلت بشكل مطلق قضية المغرب الأولى وموضوع إجماع عميق وعنوانا صريحا للوطنية المغربية الحديثة وهي بذلك بوصلة مستحقة للمصلحة العليا التي توجه البلاد، كدولة وطنية عريقة”، بتعبير البيان.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض