”الخطوة المنطقية هي اعتراف مشابه” كيف أصبحنا نقبل بمثل هاته التصريحات ونروج لها.
اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان هو يشبه اعترافه سيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سأعيد الكلمة الأهم: أقـــــــــالـــــــــيــــــــــمـــــــــ ((((( ه ))))). هذا الشخص لديه خلل ما في دماغه لكي يستطيع فعل هذا التشبيه.
اما بالنسبة لهدف اسرائيل فهو واضح: استقطاب دول لجانبها باستخدام فزاعة ايران.
و بغض النظر عن ان كانت ايران لديها تطلعات توسعية، فتطلعات اسرائيل التوسعية هي الاسوء من نوعها، و يصعب رصدها من طرف المجتمعات، حيث تتغلغل داخل انظمتها و تدمر هاته المجتمعات داخليا، و يكفي ان نلاحظ بعض الدول في الشرق الاوسط و من ابرزها مصر و تنازلاتها لمصلحة اسرائيل، فهاته الاخيرة لم و لا و لن تعطي شيئا الا ان كانت ستأخذ الاضعاف ( او الكل )