نقابة تلتحق باحتجاجات مهندسي قطاع العدل

موقع بديل-
2021-01-12T19:04:18+01:00
أخبار وطنية
موقع بديل-12 يناير 2021
نقابة تلتحق باحتجاجات مهندسي قطاع العدل

يخوض مهندسو ومهندسات وزارة العدل إضرابا وطنيا يوم غد الأربعاء الـ13 من يناير الجاري، استمرارا في احتجاجاتهم لأجل “تسوية وضعية تعويضات الحساب الخاص وفق المرسوم 2.10.500″، حسب ما أفاد بيان توصّل موقع “بديل” بنسخة منه.

وكان المهندسون والمهندسات قد منعوا من تنظيم وقفتين احتجاجيتين، داخل مقر الوزارة بساحة المامونية؛ الأولى بتاريخ الـ3 من دجنبر الماضي، والثانية يوم 5 يناير الجاري، بتعليمات من الوزير، حسب ما قاله المهندسون في المصدر ذاته.

واعتبر المهندسون أن “لغة المنع والتضييق التي ينهجها وزير العدل وفريقه تنم عن تخبط وعجز في التعامل مع مطلب فئة من الموظفين”.

وفي هذا السيّاق، أعلن المكتب الوطني للجامعة الوطنية لقطاع العدل دعمه للاحتجاجات وللإضراب المقرر يوم الأربعاء، مستنكرا “تعطيل وزارة العدل للحوار القطاعي وعدم تعاطيها الإيجابي مع الملف المطلبي لموظفي القطاع بصفة عامة، ومع مطلب المهندسين بصفة خاصة”.

وأكد مكتب النقابة في بيان، صادر عنه يوم الإثنين 11 يناير، على مشروعية مطلب المهندسين، مستغربا من تبرير رفض تسوية الملف بـ”ظروف الجائحة”، في وقت “تمضي فيه الوزارة في الصرف والإنفاق على أمور لا جدوى منها، ولا سيما تنقلات السيد الوزير ووفوده التي استهلكت لوحدها في فترة الطوارئ ميزانية تفوق الميزانية المطلوبة لتسوية ملف المهندسين”.

وكان مهندسو ومهندسات قطاع العدل قد طالبوا “النقابات الثلاثة بتوضيح موقفهم تجاه مطلب المهندسين بكل وضوح”، معتبرين أن “أي موقف غير صريح وغير داعم للمهندسين هو بمثابة دعم لتغول الإدارة ومشاركة في قمع ومواجهة فئة من الموظفين، الشيء الذي يتعارض والدور الذي وُجدت من أجله النقابات”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض