هل تسبب الإهمال في وفاة مارادونا؟

-موقع بديل
2020-11-28T15:53:25+01:00
أخبار دولية
-موقع بديل28 نوفمبر 2020
هل تسبب الإهمال في وفاة مارادونا؟

فتح القضاء الأرجنتيني، تحقيقا حول إمكانية حدوث إهمال في تلقي أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا للرعاية الصحية، بعد أيام على وفاته.

وذكرت جريدة الشرق الأوسط، أن محامي وصديق مارادونا ماتياس مورلا أعلن يوم الخميس 26 نونبر الجاري أن «سيارة الإسعاف استغرقت أكثر من نصف ساعة للوصول إلى منزل مارادونا»، محذراً من أنه سيذهب «إلى النهاية».

وأضافت الجريدة ذاتها، أن النيابة العامة أكدت أن «سكرتيرة مارادونا طلبت مساعدة طبية الساعة 12:17 فحضرت سيارة إسعاف من شركة فيدا الساعة 12:28 بحسب شريط من سجلات حي سان أندريس حصل عليه مكتب المدعي العام».

وأبرزت، نقلا عن المصدر ذاته، أن التحقيقات أظهرت أن طبيب مارادونا ليوبولدو لوكي اتصل بالطوارئ الساعة 12:16 طالباً سيارة إسعاف.

وأوضحت أن النيابة العامة تنتظر النتائج المخبرية، وقد وضعت يدها على الملف الطبي، بالإضافة إلى تسجيلات الكاميرات في المنطقة التي عاش فيها مارادونا أيامه الأخيرة.

وكانت وسائل إعلامية دولية قد أعلنت عن وفاة أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا عن عمر ناهز 60 عاما، بعد إصابته بنوبة قلبية مفاجئة، أياما من مغادرته للمستشفى.

ويعتبر مارادونا أحد أشهر لاعبي كرة القدم في القرن العشرين، إذ لعب في أندية بوكا جونيورز ونابولي وبرشلونة، كما قاد منتخب بلاده للفوز بكأس العالم “ميكسيكو 86”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض