أخبار دولية

“فرنسا ماكرون” تضفي “القداسة” على عمل البوليس والدرك والشعب ينتفض

باريس ـ حسن نور اليقين/ انتفض قسم واسع من الشعب الفرنسي، خلال مسيرات حاشدة، نظمها غاضبون، يوم السبت 21 نونبر الجاري بعدد من المدن الفرنسية، قبل أن تسفر الإحتجاجات عن اشتباكات وقعت مابين بعض المتظاهرين ورجال الشرطة أسفرت عن خسائر مادية.

وعبر الغاضبون في عدد من المدن الفرنسية عن رفضهم المطلق لمشروع قانون، صادق عليه البرلمان الفرنسي يوم الجمعة الأخير، يمنع تصوير رجال الشرطة والدرك.

وهاج الغاضبون في شوارع فرنسا منددين بهذا القانون بعد أن اعتبروه “قيودا على حرية الصحافة والتعبير، وحدا من نقل الحقيقة” خاصة وأن رجال الشرطة والدرك يمارسون العنف أثناء تفريقهم للوقفات الإحتجاجية.

نقابة الصحفيين بفرنسا أعربت عن قلقها البلاغ من القانون، وطالبت بالالغاء الفوري له.
المظاهرات عرفت حضور وازن من أطياف المجتمع الفرنسي، بينهم نقابيين سياسيين ووسائل الإعلام، إضافة الى أصحاب ” السترات الصفراء” التي كما يعلم الجميع أشعلت شرارة الاحتجاجات الاجتماعية والاقتصادية قبل الحجر الصحي.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض