أخبار دولية

كوسوفو ذات الأغلبية المسلمة تعترف بـ”القدس” عاصمة لإسرائيل

اعترفت جمهورية كوسوفو ذات الأغلبية المسلمة بأن القدس عاصمة لإسرائيل، بعد اتفاق البلدين على تطبيع العلاقات بينهما، في اجتماع وزيري خارجيتهما عبر تطبيق “زوم”، يوم أمس الإثنين، بحسب ما أفادت به خارجية إسرائيل عبر تغريدة بـ”تويتر”.

وبعد توقيع غابي أشكينازي، وزير خارجية إسرائيل، مع نظيره الكوسوفي ميليزا هاراديناي ستوبلا في مراسيم أقيمت عبر تطبيق زوم، على إعلان مشترك لتطبيع العلاقات، صرح أشكينازي بأنه وافق على: “طلب كوسوفو الرسمي بفتح سفارة لكوسوفو في القدس” كعاصمة للدولة العبرية.

وتأتي هذه الخطوة التي تعتبر خروجا على إجماع الدول الإسلامية، لأجل حصول جمهورية كوسوفو على اعتراف تل أبيب باستقلال كوسوفو عن صربيا والذي تم في العام 2008.

وتعليقا على الحدث، قال المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي، إن تعهد كوسوفو بفتح سفارة في مدينة القدس المحتلة، انتهاك لقرارات الأمم المتحدة والقوانين الدولية.

وأضاف في رد خطي، على سؤال وجّه له، يوم الثلاثاء 2 فبراير الجاري، حسب ما نقلته وكالة “الأناضول”، أن هذا القرار لن يخدم القضية الفلسطينية، وإنما سيلحق الضرر بـ”حل الدولتين”.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، قد أعلن في شتنبر 2020، أن كوسوفو وإسرائيل اتفقتا على تطبيع العلاقات بينهما.

وشهدت الأشهر القليلة الماضية توقيع عدة دول عربية اتفاقات لتطبيع العلاقات مع الدولة العبرية، كلها تمت بوساطة أمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض