أخبار جهوية

“العصبة”: السدراوي اعتُقل بتهمة الدفاع عن حقوق الإنسان

أكد المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بإقليم القنيطرة، تضامنه المطلق واللامشروط مع النّاشط الحقوقي “إدريس السدراوي”، مبرزا أن تهمة اعتقاله هي: “الدفاع عن حقوق الإنسان”.

وقال الفرع الحقوقي في بيان، إن “السدراوي” على خلفية إحياء نشاط لتكريم النساء السلاليات بمناسبة يومهن الأممي، يدخل في خانة التضييق على حرية المدافعين عن حقوق الإنسان، ويسيء إلى صورة الدولة المغربية التي التزمت بواجبات الاحترام والحماية والانتصاف المؤكدين في اعلان 1998.

وعبر الفرع الحقوقي عن قلقه البالغ، بشأن متابعة السدراوي، رئيس الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، في حالة اعتقال، رغم توفره على كافة الضمانات لمتابعته في حالة سراح.

وفيما أعلن الفرع “انتدابه لمحام ، قصد مؤازرة إدريس السدراوي، خلال جلسة 17 مارس الجاري”، فقد ناشد جميع المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان والهيئات المدنية والحقوقية إلى تشكيل ائتلاف محلي لمؤازرة السدراوي.

وفي المصدر ذاته، سجل “تنامي حالات منع الوقفات الاحتجاجية (التي لا تحتاج إلى ترخيص) والمسيرات السلمية المطالبة بالحقوق والحريات، مع استعمال العنف المادي أحيانا لتفريق المواطنين، كما حدث اليوم 11 مارس 2020 خلال الوقفة السلمية المطالبة بإطلاق سراح إدريس السدراوي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض