أخبار وطنية

أصغر معتقل بحراك الريف بين أحضان عائلته

أفادت شقيقة محمود بوهنوش، أصغر معتقل على خلفية حراك الريف، بأن شقيقها كان ضمن المفرج عنهم بمناسبة عيد الفطر.

وكتبت شقيقة بوهنوش، على صفحتها بموقع التواصل الاحتماعي فيسبوك: “الحمد لله يارب أخي محمود بين أحضان عائلته”.

وكان الملك محمّد السادس، بصفته رئيسا للدولة، يُمارس حق العفو بمقتضى الفصل الـ58 من دستور 2011، قد أصدر عفوا شمل 810 شخصا، ومن ضمنهم 17 معتقلا على خلفية حراك الريف.

يُشار إلى أن محمود بوهنوش، على خلفية الحراك الشعبي بالريف الذي انطلق بعد مقتل بائع السمك محسن فكري في الـ28 من أكتوبر 2016، وتم الحكم عليه بـ15 سجنا نافذا، وقضى منها حوالي 4 سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض