أخبار وطنية

تفاصيل مُثيرة عن اعتقال مسؤول قضائي

ترُوج أنباء داخل بعض الأوساط القضائية، عن هرب المسؤول القضائي، الذي جرى اعتقاله يوم الأربعاء 16 الجاري، قبل إعادة اعتقاله من جديد.

المصادر تفيد أن المعني “م. ب” تمكن من “الهرب” من داخل محكمة الاستئناف بالرباط، بعد أن استغل هفوة أمنية ما، قبل تعقب أثره، حيث ضُبط بشقة ما بالرباط، وفقا لنفس المصادر.

وبخلاف ما يروج حول مكان اعتقاله، تروج أخباره أخرى، عن كون المعني، وهو نائب لوكيل الملك بالخنيفرة، قد اعتقل بالمدينة المذكورة، وليس بالرباط، بعد أن حلت عناصر الفرقة الوطنية، بمدينة خنيفرة، ونقلته إلى العاصمة، حيث مثُل أمام الوكيل العام، الذي أحاله على غرفة جرائم الأموال، ملتمسا من قاضي التحقيق استنطاقه، بعدما ورد اسمه في ملف مخدرات، قبل أن يقرر قاضي التحقيق ايداعه السجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض