أخبار وطنية

مغاربة العالم يستنكرون عدم احترام “لارام” للأوامر الملكية

استنكر أفراد الجالية المغربية، إدراج السياح الأجانب، وحاملي جنسيات مختلفة، في لائحة المستفيدين من التخفيضات، والعروض، التي أفرجت عنها “الخطوط المغربية”، بعد الأوامر الملكية، الداعية لفرض تسعيرة مناسبة ومعقولة، لنقل الجالية المغربية حول العالم، لأرض الوطن. “

موجة الغضب من طرف مغاربة العالم، كانت يوم الخميس 17 يونيو الجاري، على موقع “تويتر” بعد تغريدة نشرها الحساب الرسمي لـ”لارام” جاء فيها “نذكركم بأن العروض الاستثنائية الحالية من الخارج مخصصة لفائدة جميع المسافرين، سواء كانوا طلاب، سياح، مغاربة مقيمين بالخارج، مغتربين مقيمين في المغرب، الأفارقة… “

وفي هذا السياق، انتقد أحد المغاربة المقيمين بالخارج، عدم احترام “لارام” للأوامر الملكية، قائلا في تغريدة له”:”‏‎دابا أنتم مكتحترموش تعليمات الملك محمد السادس، الذي أمر بتخفيضات للجالية المغربية المقيمة بالخارج وأنتم تطرحون التذاكر للسياح الأجانب”.

فيما علق متضرر آخر،” ‏‎كيفاش الملك عطا الأمر أن العرض يكون خاص بالجالية المغربية، والتذاكر طاروا بهم الجزائريين؟ بغينا العرض يكون خاص فقط بالمغاربة. واش اللي جا يقطع.. السيبة هادي”، مضيفا “ناس في الدول التي تحترم نفسها و تحترم مواطنيها، تعطي الاولوية لشعبها اولا”.

و مغترب آخر، قال وهو يوجه كلامه لشركة “لارام” “كيف يعقل مغاربة ملقاوش رحلات و نتوما كتقولو أنكم فاتحين لكلشي، الملك قال المغاربة أولا و أخيرا، و لم يقول لكم العالم كامل.”

وكان الملك محمد السادس، قد أصدر يوم الأحد الماضي، تعليماته إلى السلطات المعنية، وكافة المتدخلين في مجال النقل، للعمل على تسهيل عودة الجالية إلى المغرب بأثمنة مناسبة” حسب ما جاء في بلاغ الديوان الملكي.

وأضاف المصدر نفسه، في هذا الإطار، أن أوامر الملك محمد السادس تهم أيضا كل المتدخلين في مجال النقل الجوي، خاصة شركة الخطوط الملكية المغربية، ومختلف الفاعلين على مستوى النقل البحري.

وتركز التعليمات الملكية على اعتماد أسعار معقولة تكون في متناول الجميع، وتوفير العدد الكافي من الرحلات، لتمكين العائلات المغربية بالخارج من زيارة وطنها وصلة الرحم بأهلها وذويها، خاصة في ظروف جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض