أخبار دولية

السلطة الفلسطينية تلغي اتفاقا للقاح كورونا مع إسرائيل

قالت السلطة الفلسطينية يوم الجمعة 18 يونيو الجاري، إنها ألغت اتفاقا مع إسرائيل لتسلم مليون جرعة من لقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا، مشيرة إلى أن هذه الجرعات “تشارف صلاحيتها على الانتهاء”.

وكانت الدولة العبرية قد أعلنت في وقت سابق عن اتفاق تنقل بموجبه إلى السلطة الفلسطينية مليون جرعة من لقاح فايزر تنتهي صلاحيتها قريبا، مقابل منحها “نفس الكمية من الجرعات” عندما يتسلمها الفلسطينيون من المختبر الأمريكي.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم الحكومة إبراهيم ملحم في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الصحة مي الكيلة إنه “بعد فحص الطواقم الفنية في وزارة الصحة للدفعة الأولى من لقاحات فايزر التي تم استلامها مساء اليوم من إسرائيل، فقد تبين لنا أنها غير مطابقة للمواصفات الواردة بالاتفاق”.

   وأضاف ملحم أن “الحكومة ترفض تلقي لقاحات تشارف صلاحيتها على الانتهاء”، مشيرا إلى أنه جرى تسلم 90 ألف جرعة من إسرائيل. 

   ولم يوضح المتحدث تاريخ انتهاء صلاحية اللقاحات، فيما انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر عبوات لقاح فايزر كتب عليها يونيو 2021″. 

   ولم تؤكد الحكومة الفلسطينية في وقت سابق إبرام اتفاق حول الموضوع مع إسرائيل. 

   في المقابل، تحدثت وزارة الصحة الفلسطينية فقط عن مبادرة من شركة فايزر لتبادل جرعات لقاح بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، وافقت الأخيرة عليها لتسريع حملة التلقيح. 

   وقال إبراهيم ملحم إن الحكومة الفلسطينية تنتظر الآن مختبر فايزر لتسليم اللقاحات المطلوبة مباشرة، بدون أن يكشف موعد ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض