أخبار جهوية

”العنصرية”تخرج برلمانية ناظورية عن صمتها

بديل.أنفو- نددت البرلمانية ليلى أحكيم، بنعت “بنات وأبناء الناظور بألفاظ خادشة للحياء”، من طرف أحد أعضاء المكتب المسير لفريق النادي المكناسي، وذلك خلال مقابلة جمعت هذا الأخير بفريق شباب المسيرة.

واعتبرت البرلمانية عن إقليم الناظور، أن هذه ”الألفاظ تفوح منها رائحة العنصرية المقيتة”، مؤكدة اتخاذها “مجموعة من الإجراءات لمراسلة جميع الجهات المعنية قصد فتح تحقيق في ملابسات هذا الموضوع، واتخاذ المتعين قانونا في حق هذا الشخص”.

وعبرت نائبة رئيس جماعة الناظور،عن تقديم دعمها لكل “مكونات فريق فتح الناظور، من مكتب مسير ولاعبين وجمهور عريض، على هذا الموسم الكروي البطولي الذي قدموه، والذي نافسوا فيه أعتى الفرق الوطنية بأخلاق وبشرف بعيدا عن أي سب أو تجريح لأي جهة”.

وكان نادي فتح الناظور قد أعلن في وقت سابق، عن “استنكار كل ساكنة الناظور لهذه الأمور المشينة”.

وكان أحد أعضاء المكتب المسير للنادي المكناسي، قد تفوه بألفاظ عنصرية خادشة للحياء في وجه ساكنة الناظور، وتم نقل هذه الألفاظ العنصرية الخبيثة مباشرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض