أخبار جهويةمنوعات

مستشفى ميداني جديد لمواجهة ما يمكن مواجهته بمراكش

بديل آنفو- تسابق السلطات المحلية بمدينة مراكش الزمن؛ من أجل مواجهة ما يمكن مواجهته في ظل تدهور الوضع الصحي بمدينة مراكش؛ جراء الانتشار المهول لفيروس كورونا خلال الأيام الماضية.

وشرعت المصالح المختصة، منذ أمس السبت 7 غشت الجاري، في إعداد مساحة مهمة لتشييد مستشفى ميداني جديد بمراكش لاحتواء العديد من المصابين بكورونا و المصنفين في خانة الحالات الحرجة.

وانطلقت الأشغال لإحداث هذا المستشفى الميداني، وفق مصادر محلية، وسط مركز الاصطياف المحادي لمستشفى الام والطفل التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس.

وينضاف هذا المستشفى الميداني إلى خيمة مرضى (كوفيد-19) المقامة بمستشفى ابن طفيل التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، والتي تعد بدورها بمثابة مستشفى ميداني مخصص لاستقبال حالات الإصابة الحرجة بالفيروس.

  وتزامن إنشاء المستشفى مع تزايد النداءات والمطالب بتوسيع البنايات المستقبلة للحالات الحرجة، عقب التطور الكبير في منحنى إصابات كوفيد 19.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض