أخبار وطنية

37 شخصا أمام القضاء بسبب أحداث كلميم بعضهم متابع بتهم جنائية وجنحية ثقيلة

بديل.آنفو- خلفت الأحداث التي اندلعت في مدينة كلميم، اعتقال 37 شخص، بتهم مختلفة، منها الجنائية ومنها الجنحية؛ فيما توبع بعضهم في حالة سراح وحفظ ملف آخرين.

وأفاد المحامي عبد الله شلوك؛ الذي ينوب عن المحتجين المعتقلين؛ أنه تم تقديم 23 شخصا يوم أمس الإثنين 13 شتنبر الجاري، ستة منهم توبعوا بتهم جنائية، هي إضرام النار عمدا في شيء غير مملوك له، وقطع الطريق من خلال وضع متاريس فيها، وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بعملهم، والتجمهر المسلح والغير المسلح.

وأضاف شلوك لموقع ‘بديل” أن 13 شخصا آخرا، توبعوا بتهم جنحية، وهي وضع متاريس واشياء أخرى في الطريق العام، وإهانة موظفين عموميين والتجمهر.

وأوضح المحامي؛ أنه تمت إحالة ملف حدثتين على المستشار المكلف بالأحداث لدى محكمة الاستئناف.

وأضاف المصدر أنه تقرر متابعة شخصين، من ضمن الـ13 في حالة سراح؛ فيما تم الاحتفاظ بالبقية.

كما تم حفظ المتابعة في حق أربعة أشخاص أخرين، تم توقيفهم على خلفية الأحداث، التي شهدتها مدينة كلميم، على خلفية الاحتجاج على عدم نجاح عبد الرحيم بوعيدة في الانتخابات.

وأكد المحامي شلوك، أنه سيمثل اليوم 14 معتقلا آخرا على أنظار وكيل الملك بمحكمة كلميم، ومن المرتقب أن تصدر التهم الموجهة إليهم في شأنهم في غضون الساعات القليلة المقبلة.

وكانت مدينة كلميم قد شهدت موجة من الاحتجاجات خلال الأيام الماضية، بعد دعوات كان قد أطلقها القيادي الاستقلالي عبد الرحيم بوعيدة، بعد شبهات تزوير طالت نتائج الانتخابات الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض