أخبار جهوية

“مقدم” يسير بلدية سيدي سليمان وغياب غير مفهوم للرئيس الجديد

بديل.آنفو- أفادت مصادر مطلعة من داخل بلدية سيدي سليمان أن المؤسسة تسير من طرف عون سلطة (طارق)، يعرف بقربه من الرئيس الجديد للمجلس الجماعي ياسين الراضي.

وأكدت ذات المصادر أن الرئيس الجديد لم يحضر إلى مقر البلدية منذ انتخابه إلا مرة واحدة، إبان عقد دورة المجلس الأولى، وأضافت أن تسليم السلط بينه وبين الرئيس القديم لم يتم في مقر المؤسسة بل تم في مقر عمالة المدينة.

وزادت مصادرنا أن العون المذكور يعطي أوامره للموظفين ورؤساء المصالح، ويتدخل في عمل رئيس المصالح، مستغلا سلطة قربه من الرئيس وعامل الإقليم.

وتروج أنباء حول رغبة الرئيس الجديد في إفراغ مقر البلدية من الموظفين وتحويل كل المصالح التي يحتاجها المواطنين إلى أماكن أخرى، ليبقى المقر حكرا عليه وعلى الموظفين الذين يعملون معه في إدارة البلدية.

وفي اتصال مع رئيس المجلس الجماعي لسيدي سليمان، نفى هذه الأخبار وأكد أن “التسيير يكون في إطار القانون” وأضاف أن هذه الأنباء عارية من الصحة.

وصرح الرئيس والبرلماني ياسين الراضي لموقع “بديل” أن “العمل يحتاج القليل من الوقت، ونحن لانملك عصى سحرية، والعمل ديالي غادي يبان مع الوقت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض