أخبار وطنية

وزير الصحة يستعين بالشريعة الإسلامية لتبرير فرض جواز التلقيح

بديل.آنفو- برر وزير الصحة خالد ايت الطالب، قرار الحكومة اعتماد جواز التلقيح كوثيقة رسمية لولوج المؤسسات المرافق العمومية خلال جلسة للأسئلة الشفوية اليوم الاثنين 25 أكتوبر الجاري.

وقال الوزير داخل الغرفة التشريعية “…مقاصد الشّريعة الإسلامية تدعو إلى الحفاظ على النّفس باعتبارها أمانة، وعدم التّهاون بها، ومراعاة قواعدها الجوهرية المعروفة التي تحثّ على إزالة الضّرّر واختيار أهون الضّريين أو أخفّ الشّرين وتقديم المصلحة العامّة على المصلحة الخاصّة”.

وأضاف في نفس السياق أن الشريعة تدعو إلى “إقرار مسؤولية الفرد على نفسه، وإلزام الدوّلة باتخاذ كل التّدابير الوقائية والعلاجية للقضاء على الأمراض ومنع تفشي الأوبئة والفيروسات المعدية”.

وفي الجانب القانوني لفرض الجواز، أوضح ايت الطالب “أن قرار السّلطات العمومية كان يستند إلى الأحكام الخاصّة بحالة الطوارئ الصّحية وإجراءات الإعلان عنها، حيث أَهَّل المرسوم بقانون رقم 2.20.292 (بتاريخ 23 مارس 2020) السّلطات العمومية لاتخاذ التّدابير الاستعجالية لحماية حياة الأشخاص وسلامتهم في مواجهة خطر انتشار أمراض معدية أو وبائية”.

وزاد “خاصّة بعد أن أعلنت المنظمة العالمية للصّحة، في وقت سابق من العام الماضي (وتحديداً بتاريخ 30 يناير 2020)، “حالة طوارئ الصّحّة العامة” على النّطاق الدّولي بسبب الجائحة، ودعت الحكومات، تبعاً لذلك، إلى اتخاذ خطوات عاجلة وأكثر صرامة لوقف انتقال الفيروس، نظراً للمستويات المقلقة للانتشار وشدّته”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض