أخبار وطنية

قوات الأمن تفرق بقوة وقفة المحتجين ضد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي إلى المغرب

بديل.آنفو- فرقت السلطات الأمنية بالقوة من أمام مقر البرلمان بالرباط.، مساء اليوم الأربعاء 24 نونبر الجاري؛ وقفة نظمها محتجون رافضون لزيارة وزيرة الدفاع الإسرائيلي إلى المغرب.

وانتشرت بكثافة، منذ بعد زوال اليوم، القوات الأمنية في محيط البرلمان، وذلك بعد أن دعت ”الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع” لتنظيم وقفة رفضا لـ ”التطبيع” مع إسرائيل وتزامنا مع قدوم وزير الدفاع الإسرائيلي بيلي غانتس،، الذي التقى مسؤولين مغاربة بارزين، اليوم الأربعاء.

ورفعت خلال هذا التجمع الذي تم فضه شعارات منددة بزيارة غانتس الى المغرب، ورافضة لتوجه الدولة المغربية بخصوص تطبيع علاقته مع إسرائيل.

وقامت قوات الأمن بتفريق المحتجين باستعمال القوة، لثنيهم عن تجسيد الوقفة التي كانوا يعتزمون تنظيمها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بديل أنفو

مجانى
عرض