احتجاجات أساتذة التعاقد تحمل مطالب تحتاج لقرار سياسي يجيب عنها

الحو صبري
2021-03-20T13:32:34+01:00
رأيزاوية للرأي
الحو صبري20 مارس 2021
احتجاجات أساتذة التعاقد تحمل مطالب تحتاج لقرار سياسي يجيب عنها

من ذاق من قطعة خبز بعد أن غطسها في الماء، لن يرتكب الجرائم من أجل رغد العيش، ولن يتخلى عن كرامته من أجل من أجل تلك القطعة، سيناضل بشراسة من أجلها.

يلزم الحل السريع لمطالب أساتذة التعاقد، احتجاجاتهم تعبير عن رفض لذلك النظام، و لا يهم بعد ذلك اختيارهم له والتزامهم به، فالعقود والقوانين قابلة للتعديل والنسخ،.

وحده القرآن الكريم هو الذي لا يقبل المس به. مثلما لا يهم قولهم أنه فرض عليهم. الغاية والهدف واحدة. الضرورة تستوجب الحل.

الاستمرار في عدم الانصات الى الأساتذة خطأ جسيم ورعونة ترقى الى درجة المشاركة والمساهمة في الجرائم التي تتفرع عن ذلك.

وكل ما ينتج عن الامعان في التجاهل من مأساة ومعاناة وجرائم مسؤوليتها تقع حصرا على الحكومة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.
موافق
بديل أنفو

مجانى
عرض